تويتات صيدلانية PharmTweets

مدونة الكترونية تهتم بالادوية والعلوم والدراسات الصيدلانية

الاثنين، 26 يونيو 2017

الموجات الحارة و كيفية التعامل معها

إن الارتفاع الشديد في درجات الحرارة قد يؤدي إلى متاعب صحية شديدة الخطورة. و يقوم الجسم بالتعامل مع الحرارة الشديدة عن طريق إفراز العرق, و لكن في بعض الأحيان لا يكون ذلك كافياً, و يحدث ارتفاع شديد في درجة حرارة الجسم مما قد يهدد المخ و الأعضاء الداخلية بالخطر
و تزداد حدة التأثير في كبار السن , الأطفال, السمنة الزائدة, الجفاف,و مرضي القلب

نصائح عامة للوقاية

  • أكثر من شرب السوائل حتى إذا لم تشعر بالعطش. و بخاصة مع كبار السن( أكثر من 65 عاماً) تجنب السوائل شديدة البرودة, أيضاً الكحوليات و القهوة
    أما في حالة بذل مجهود عنيف فأنت تحتاج إلي 2-4 أكواب من السوائل الباردة كل ساعة
  • إذا كنت تستعمل أدوية مدرة للبول يجب أن تستشر طبيبك حول كمية السوائل المسموح لك بها
  • إن العرق يتسبب في فقدان الجسم للأملاح و المعادن المهمة التي يجب تعويضها عن طريق الأكل, قم بشرب عصائر الفاكهة أثناء بذل المجهود البدني
  • قم بارتداء الملابس الخفيفة, ذات الألوان الفاتحة, و الفضفاضة مما يسمح بتبخر العرق. أثناء وجودك في الشمس يجب ارتداء غطاء للرأس. تجنب تعرض الجلد للشمس لفترات طويلة مما يسبب حروق الجلد باستعمال الكريمات المضادة للشمس. يفضل استعمال الكريمات ذات الرقم أكثر من 15 لتوفير حماية كافية.قم بوضعه قبل الخروج بنصف ساعة
  • SPF( Sun Protection Factor)
    هو الرقم الذي يحدد قدر الحماية الذي يوفره الكريم, و كلما زاد الرقم زادت درجة الحماية
  • إذا لم تكن معتاداً علي العمل في الأجواء الحارة ابدأ ببطء و قم بزيادة الوقت تدريجياً, إذا شعرت بسرعة ضربات القلب, و عدم القدرة علي التنفس بسهولة, توقف عن أي عمل و اذهب إلي مكان بارد و خذ بعض الراحة
  • إن أفضل طريقة لتقليل تأثير الحرارة الشديدة علي الجسم هي البقاء في الأماكن المكيفة, أما في حالة عدم توافر التكييف فحاول الذهاب للأماكن المكيفة بين الحين و الآخر مثل المحال التجارية. إن المراوح تكون مفيدة في الليل للتقليل من الإحساس بالحرارة و لكن لا تعتمد عليها أثناء النهار, لذا يجب اللجوء إلي الدش البارد لترطيب الجسم
  • رتب مواعيد الأعمال التي تؤديها خارج المنزل بحيث تكون في الصباح الباكر أو بعد العصر. أثناء وجودك في الخارج قم بأخذ راحة في الأماكن المظللة مما يعطي جسمك الفرصة لاستعادة الحيوية
راقب الأشخاص الذين يكونون أكثر عرضة للضرر من الحرارة الشديدة, و هم: الأطفال حتى سن الرابعة, كبار السن, ذوي الوزن الزائد, الرياضيين, و المرضي
الأطفال غير قادرين علي تنظيم البيئة المحيطة بهم أو توفير احتياجاتهم من السوائل, لذا يجب علي الكبار ترتيب هذه الاحتياجات لهم. أما ذوي الأوزان الزائدة فإن أجسامهم تحتفظ بالحرارة أكثر من غيرهم
عليك أن تظل يقظاً و متابعاً للتغيير في الأحوال الجوية, تجنب المأكولات الساخنة و الدسمة, اختر لبس الأطفال ليكون خفيفاً فضفاضاً و قم بتغطية الرأس بشمسية دائماً, و أعطهم كمية وفيرة من السوائل

ضربات الشمس

تحدث ضربات الشمس عندما يفشل الجسم في التحكم في درجة حرارته, فترتفع بشدة, و يفشل العرق في التلطيف, هذه العملية قد تحدث في خلال 10-15 دقيقة فقط, و تؤدي إلي مشاكل خطيرة.و الأعراض هي: ارتفاع شديد في درجة حرارة الجسم, احمرار و سخونة الجلد و جفافه( لا عرق), سرعة النبض, صداع شديد, دوخة, الرغبة في القيء, و فقدان الوعي

كيفية التصرف

قم بنقل الشخص إلي منطقة مظللة, حاول تلطيف جسم المريض عن طريق: وضعه تحت دش ماء بارد, أو قم برشه بالماء البارد بغزارة, أو أمسح جسمه بإسفنج مبلل بالماء البارد. راقب درجة حرارته بدقة و استمر في محاولة تلطيف الحرارة حتى يحدث انخفاض ملحوظ.إذا أصيب بتقلصات عضلية نتيجة الحرارة, فلاحظه حتى لا يجرح نفسه, و لا تعطه أي شئ في فمه و لا حتى السوائل

المصدر : صيدلية الملاك 

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق